الأربعاء، 28 نوفمبر، 2012

أتـمـنـى لـو كـانـت ذكـريـاتـي كـفـقـاعـة صـابــون ,,

أفـجـرهـا بـبـسـاطـة و أنـسـى كـل مـا يـؤلـمـنـي . . !

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شاركنا برأيك لا تقرأ وترحل ...